نظم مركز البحرين لحقوق الإنسان بالتعاون مع منظمة سلام للديمقراطية وحقوق الإنسان فعالية "الطاولة المستديرة" في بيروت تحت عنوان "جريمة الاختفاء القسري" بمناسبة اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري الذي سيصادف غدا. وشارك في الطاولة المستديرة مجموعة من المنظمات الدولية مثل منظمة العفو الدولية، منظمة إعلام للسلام و مهارات.

وقد تضمنت الطاولة المستديرة خمسة محاور، المحور الأول عرّف الاختفاء القسري وشروط تحقّقه. وبيّن المحور الثاني أهمية الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأفراد من الاختفاء القسري. المحور الثالث ناقش دور المجتمع المدني في مناهضة جريمة الاختفاء القسري. أما المحور الرابع عرض القوانين والتشريعات البحرينية التي ساهمت في جريمة الاختفاء القسري. و اختًتِمت الطاولة المستديرة بالمحور الخامس الذي سلط الضوء على مسئولية الدولة في جريمة الاختفاء القسري.